أنتم هنا : الرئيسيةعناوينالأنشطةبلاغات صحفيةجهة مراكش-آسفي: تعزيز قدرات الجماعات الترابية حول الديمقراطية التشاركية والمشاركة المواطِنة

النشرة الإخبارية

المستجدات

28-09-2022

أكورا حقوق الإنسان: حلقة نقاش حول "الحق في الماء شرط أساسي للتمتع بحقوق الإنسان" (...)

اقرأ المزيد

27-09-2022

آمنة بوعياش: "الاعتداء الجنسي على الأطفال جريمة شنعاء، مهما كانت الظروف، وكيف ما (...)

اقرأ المزيد

22-09-2022

المجلس يدعو لإخراج "المرصد الوطني للإجرام" إلى حيز الوجود ويؤكد على أهمية دور (...)

اقرأ المزيد
الاطلاع على كل المستجدات
  • تصغير
  • تكبير

جهة مراكش-آسفي: تعزيز قدرات الجماعات الترابية حول الديمقراطية التشاركية والمشاركة المواطِنة

ينظم المجلس الوطني لحقوق الإنسان دورة تكوينية تطبيقية لتعزيز قدرات الفاعلين بالجماعات الترابية في مجال الديمقراطية التشاركية والمشاركة المواطِنة، وذلك من 26 إلى 28 يوليوز 2022 بمراكش. 

وتندرج هذه الدورة التكوينية التطبيقية في إطار اتفاقية الشراكة الموقعة بين المجلس الوطني لحقوق الإنسان ومجلس جهة مراكش-آسفي بهدف تطوير كفاءات الفاعلين/ات الترابيين في مجال حقوق الإنسان، كما تروم دعم الجماعات الترابية بالجهة لاتخاذ إجراءات وسياسات عمومية ترابية دامجة، يتم الإعداد لها وإنجازها وفق مقاربة قائمة على حقوق الإنسان. 

وسيتم تنظيم هذه الدورة التكوينية بدعم من مكتب اليونيسكو بالرباط، الذي يعد شريكا للمجلس الوطني لحقوق الإنسان في عدد من الأوراش المتعلقة بالوقاية من التمييز والنهوض بالحريات والأجيال الجديدة لحقوق الانسان، حيث وقع الطرفان في هذا الإطار مذكرة تفاهم وتعاون في يونيو الماضي. 

وتهدف هذه الدورة التكوينية، التي ستضم ورشات تطبيقية ودراسات وضعيات، إلى دعم قدرات الفاعلين الترابيين قصد إعمال المقاربة التشاركية الملائمة والرهانات الترابية، وتقييم فعاليتها.

كما ستشكل الدورة، في بعدها التطبيقي، فضاء لتقاسم التجارب والممارسات الفضلى والتفاعل بين مختلف المتدخلين المعنيين، حيث سيشارك فيها حوالي ثلاثون مشاركا من المنتخبين/ات وموظفي/ات مختلف الجماعات الترابية بجهة مراكش-آسفي، فضلا عن ممثلي/ات المجتمع المدني وأعضاء من اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان.

أعلى الصفحة